الثلاثاء، 11 يناير، 2011

ألا يخشون؟!!!







تبدو بعض الأمور مسلم بها

حتى أنهم باتوا لا يعيرون الأمر تفكيرا أو انتباها

ألا يخشون؟؟!!

عباد لا يرجون ما يرجون هم

فلماذا يصرون على اذاهم؟

ألا يخشون؟!!

بالأمس يصبرون

اليوم يصبرون

غدا يتحملون

و ماذا بعد الغد؟

ألا يخشون؟!!

قد يضطرونهم إلى الالتفات إلى أوجاعهم و الأذي الذي يتحملونه

قد يضطرون غيرهم إلى الالتفات لطلب حقوقهم

قد يظهر اليوم او غدا أو بعد غد من يحمل راية ولي الأمر و يسعى جاهدا

و هنا نرى سنة الكون

بالأسلوب نفسه

و الطريقة نفسها

و الألفاظ ذاتها

و ندور في الحلقة عينها

دائرة كبيرة لها من زعيمها

دائرة أصغر لها من يقودها

دائرة أخرى لها من يحميها

و بينها جميعا فجوات


فلماذا؟
أفلا يتدبرون؟!
و إن تدبروا ॥ أفلا يخشون؟؟!!


"وقال ردا على سؤال حول إمكانية عدم اكتفاء الحركة بالإجراء القانونى: «الحركة لا تتخذ قرارات انفعالية، فحتى الآن لم يتبين لنا على وجه الدقة من هو الجانى، وفى نفس الوقت لا تفرط فى حق أبنائها أو المنتمين إليها ...."

الأحد، 25 يوليو، 2010


في يوم .. كنت ماشي
و فضلت ماشي
و فضلت ماشي

لحد .. ما وقفت
و كنت فاكر إني ماشي

بعدها حبيت أمشي ..
لقيتني وقفت..


و ساعتها فهمت ॥..
و لحد ما فهمت


بقيت أقف كتير
قبل ما أقول


ماشي!!

الأحد، 22 نوفمبر، 2009

व्हेन आईटी'स टाइम तो सलेब्राते,
नोने इस अरौंद!

السبت، 7 نوفمبر، 2009


خطوات قليلة ...

و تنقطع ...

تلك الشعرة التى تفصلني عن الجنـــــون...
و عـــــــــــــــــالمه.

الاثنين، 2 نوفمبر، 2009

هذه الأيام ..


أميل إلى كل ما يثير الشجن..

كأن بي قطعة منه قد أصابها اللهب

.
كأن بمقلتيّ شلالات من دمع مزدحم

يحبسها جفنيّ و ان فتحا للدمع لا ينهمر

.
كأن بكفيّ دماء تحمل هم البشر

أريد نفضهما على بساط من درر

.
و أجلس ... أغزل حكاياتى أثوابا فى السحر

أرتديها و أعود أنصت .. لكل ما يثير الشجن

السبت، 31 أكتوبر، 2009


مع مطلع هذا الشتاء
الذى


اعتدت أن أحب


أشعر بالبرد القارس
أشتاق الدفء

الجمعة، 16 أكتوبر، 2009


بيقولو

فى ناس لما تحزن تنام

و ناس لما تحزن تسبح

و ناس لما تحزن تجرى


و أنا .. لا عندى مجرى و لا عندى مسبح

يلومو عليا ليه لما انام؟؟